حيفا

عين غزال

القرية قبل الإغتصاب كانت القرية مبنية عند أطراف واد على السفوح العليا من جبل الكرمل. وكانت قريبة من طريق عام يصل حيفا بتل أبيب, وقد منحها موقعها هذا أهمية خاصة خلال حرب 1948. في أواخر القرن التاسع عشر كانت عين غزال قرية صغيرة مبنية بالحجارة والطين. وكان سكانها وعددهم 450 …

أكمل القراءة »

قنير

القرية قبل الإغتصاب كانت القرية تنتشر على رقعة من الأرض قليلة الارتفاع في بلاد الروحاء، ومنحدرة برفق في اتجاه الجزء الشمالي من السهل الساحلي. وكانت طريق فرعية تصل القرية بالطريق العام الساحلي. في أواخر القرن التاسع عشر، كانت قرية قنير، المبنية منازلها بالطوب، تقع على تل قليل الارتفاع. وكان سكانها …

أكمل القراءة »

كبارة

القرية قبل الإغتصاب كانت القرية تقع في السهل الساحلي، عند أسفل المنحدرات الغربية لجبل الكرمل، إلى الشرق تماماً من الطريق العام الساحلي. وكان اسمها مأخوذاً، في الأرجح، من جمع كوبري، الكلمة الدخيلة التركية الأصل (Kopru) ومعناها جسر، نظراً إلى الجسور العديدة التي شُيّدت فوق نهر الزرقاء المجاور لها. وقد ذهب …

أكمل القراءة »

الشيخ حلو

القرية قبل الإغتصاب كانت القرية مبنية على بقعة رملية مستوية من السهل الساحلي, قريبا من طريق فرعية كانت تصلها بالطريق العام الساحلي من جهة الشرق. ولم تكن تبعد كثيرا الى الجنوب من وادي المفجر وإلى الشمال الغربي من مستعمرة حديرا الصهيونية( التي أسست في سنة 1890). ولما كانت هذه المنطقة …

أكمل القراءة »

عرب ظهرة الضميري

القرية قبل الإغتصاب كانت القرية تنتشر على تلال رملية تمتد مسافة نحو 5 كيلومترات إلى الجنوب الشرقي من قيسارية, وتشرف على الأراضي الموحلة من السهول المحيطة بوادي المفجر. في 1944\1945, كان ما مجموعه 263 من أراضيها مخصصا للحبوب. القرية اليوم تغلب كثبان الرمال على الموقع, الذي تنبت فيه الحشائش والنباتات. …

أكمل القراءة »

قيرة وقامون

القرية قبل الإغتصاب كانت قيرة تقع على الطرف الغربي الصخري لوادي قيرة، وتشرف على مرج ابن عامر. وكان ثمة مجتمع أهلي وثيق الصلة بقيرة هو تل قامون، الذي يقع على بعد كيلومترين فقط إلى الشمال الشرقي. وقد دفعت هذه الصلة بعض سكان المنطقة إلى تسميتها ((قيرة وقامون)) عند الكلام عليهما. …

أكمل القراءة »

قيسارية

القرية قبل الإغتصاب كانت القرية تقع على شاطئ البحر، داخل بقايا متينة البنيان تعود لثغر بحري كان يسمّى أصلاً برج ستراتو. والاسم قيسارية تعريب لسيزاريا (Caesarea)، الاسم الروماني الذي أُطلق على المدينة التي خلفت برج ستراتو. أما الثغر البحري، فقد أنشأه ستراتو (Strato)، حاكم صيدون، في أواخر القرن الرابع قبل …

أكمل القراءة »

كفر لام

القرية قبل الإغتصاب كانت القرية مبنية على تل من الحجر الرملي في السهل الساحلي، وتبعد نحو كيلومتر عن شاطئ البحر. وكان خط سكة الحديد الساحلي يمر على بعد مئتي متر تقريباً إلى الغرب من القرية. واستناداً إلى الجغرافي العربي، ياقوت الحموي (توفي سنة 1229)، أُنشئت بلدة كفر لام قرب قيسارية …

أكمل القراءة »