الرئيسية / الأخبار الهامة / موغيريني تدعو إسرائيل للتراجع عن هدم الخان الأحمر

موغيريني تدعو إسرائيل للتراجع عن هدم الخان الأحمر

دعت وزيرة خارجية الاتحاد الأوروبي، فيدريكا موغيريني، الثلاثاء، إسرائيل إلى التراجع عن قرار هدم وتهجير قرية الخان الأحمر، مشددة على معارضة الاتحاد الأوروبي للهدم والاستيطان، كما أكدت على أهمية الموقع من الناحية الإستراتيجية في تحقيق تواصل جغرافي للدولة الفلسطينية.

وأشارت موغيريني إلى أن تنفيذ قرار الهدم والتهجير سيكون له أبعاد إنسانية خطيرة، ويتعارض مع التزامات إسرائيل بإطار القانون الدولي.

وفي مؤتمر عقد في مدينة ستراسبورغ الفرنسية، قالت موغيريني إن الاتحاد الأوروبي يعارض الهدم والتهجير، كما يعارض سياسة بناء المستوطنات.

وأضافت أن “هدم القرية لن يؤثر على سكانها فحسب، وإنما سيشكل ضربة لإمكانية إقامة دولة فلسطينية، والتوصل إلى حل الدولتين.

وقال أيضا إن “سياسة الاستيطان التي تتبعها إسرائيل غير قانونية بموجب القانون الدولي، وتنطوي على تدمير مجتمعات فلسطينية، وإمكانيات تهجير قسري (ترانسفير) للسكان”.

كما أشارت إلى أن قرية الخان الأحمر تقع في موقع ذي أهمية إستراتيجية للحفاظ على التواصل الجغرافي للدولة الفلسطينية المستقبلية.

وردا على ادعاءات الاحتلال الإسرائيلي بأن القرية قد بنيت بدون تراخيص، قالت موغيريني إنه لا يمكن للفلسطينيين عمليا استصدار تراخيص للبناء في المنطقة “ج”.

يذكر في هذا الساق، أن المحكمة العليا كانت قد رفضت، الأسبوع الماضي، التماس سكان الخان الأحمر ضد التهجير والهدم، وبالنتيجة سمحت لدولة الاحتلال بإصدار قرار بهدمها.

يشار إلى أن الالتماس قد قدم على خلفية رفض الاحتلال دراسة خطة لتسوية القرية، التي يعيش فيها عشرات العائلات العربية البدوية من عشيرة الجهالين الذين تم تهجيرهم من أراضيهم في خمسينيات القرن الماضي