الرئيسية / الأخبار الهامة / د. أحمد أبو هولي يتفقد المخيمات ويلتقي رؤساء اللجان الشعبية في مخيمات الجنوب في اطار زيارته التفقدية للمخيمات في الضفة

د. أحمد أبو هولي يتفقد المخيمات ويلتقي رؤساء اللجان الشعبية في مخيمات الجنوب في اطار زيارته التفقدية للمخيمات في الضفة

د. أبو هولي يتفقد المخيمات ويلتقي رؤساء اللجان الشعبية في مخيمات الجنوب في اطار زيارته التفقدية للمخيمات في الضفة التقى د. أحمد ابو هولي عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية رئيس دائرة شؤون اللاجئين ظهر امس السبت برؤساء اللجان الشعبية وممثلي المراكز النسائية والأندية الرياضية والشبابية والمؤسسات بمخيمات الجنوب في الضفة الغربية وذلك في قاعة الفنيق التابعة للجنة الشعبية في مخيم الدهيشة بمدينة بيت لحم، بعد مشاركته في مؤتمر انطلاق المجلس الشعبي للسلم المجتمعي وتناول اللقاء الاوضاع الصعبة في المخيمات وآليات تعزيز التنسيق والتعاون مع الأونروا بما يخدم اللاجئين وتوفير كافة السبل التي تخفف من معاناتهم اليومية وتعزيز صمودهم لحين عودتهم إلى ديارهم التي هجروا منها، كما ناقش الاحتياجات والمشاكل والقضايا التي تعاني منها المخيمات والصعوبات التي تعترض وتعيق عمل اللجان الشعبية إلى جانب تقليصات الأونروا للخدمات المقدمة للاجئين الفلسطينيين في معادلة مزدوجة بالتمسك بالوكالة الاممية ومطالبتها بالإيفاء بالتزاماتها من جهة وعدم تقليص خدماتها من جهة اخرى. وتطرق د. أبو هولي في لقائه إلى آخر المستجدات والتطورات السياسية على الساحة الفلسطينية فيما يتعلق بمواجهة الاحتلال والقرارات الامريكية والمحاولات الرامية الى انهاء التفويض الى وكالة الغوث بعد قرار الامريكان وقف المساعدات المقدمة الى وكالة الغوث وتجفيف مصادر تمويلها والذي يهدف الى إنهاء عمل الوكالة وتصفية قضية اللاجئين ، ولفت إلى أن القرارات الأميركية ، تأتي في إطار الابتزاز السياسي والضغط على القيادة الفلسطينية لتمرير (صفقة القرن) التي رفضتها القيادة الفلسطينية، والتي تهدف إلى إسقاط ملفي القدس واللاجئين. واستمع د. أبو هولي من رؤساء اللجان الشعبية وممثلي المؤسسات عن طبيعة المشاكل التي تعاني منها اللجان الشعبية واللاجئين في

المخيمات والمشاريع التي تحتاجها المخيمات

وأكد أبو هولي على تمسك منظمة التحرير الفلسطينية والقيادة الفلسطينية بحق العودة للاجئين الفلسطينيين إلى ديارهم التي شردوا منها في العام 48 طبقاً للقرار 194. وشدد د. أبو هولي على أن دائرة شؤون اللاجئين تسعى إلى تفعيل وتطوير عمل الدائرة واللجان الشعبية لمواجهة التحديات الماثلة أمام قضية اللاجئين لافتاً إلى الدائرة تبذل جهوداً كبيرة في معالجة العديد من القضايا داخل المخيمات والتخفيف من معاناتهم ، وأشار إلى تمكين ومساعدة اللجان في ما هو مطلوب منها ووعد بصرف المزيد من المشاريع والمخصصات المالية اللازمة لعمل اللجان الشعبية داخل المخيمات خصوصا التي تلتزم بتسديد السلف. من ثم تفقد د. أحمد ابو هولي والوفد المرافق له خلال زيارتهم الى مخيم عايدة المؤسسات وشوارع وازقة المخيم واطلع على اكبر مفتاح في العالم يعبر عن التمسك بحق العودة الموضوع على مدخل المخيم واستمع الى التحديات والاعتداءات التي يقوم بها جيش الاحتلال على المخيم حيث انه ملاصق لجدار الفصل العنصري ومحاط بالكثير من ابراج المراقبة التابعة لجيش الاحتلال، من ثم زار د. ابو هولي مركز لاجئ الذي يعنى بشؤون الاطفال والناشئة في مخيم عايدة والمناطق المجاورة وتم عرض فلم قصير يحكي قصة معناة اهالي واطفال المخيم من الاعتداءات المتكررة لقوات الاحتلال من ثم استمع د. احمد من مسؤولي المؤسسات خلال اجتماع شارك فيه كل من اللجنة الشعبية ومركز الشباب والمركز النسوي ومجموعة من الناشطين والناشطات بالإضافة الى مركز لاجئ وقد افتتح الاجتماع بكلمة لرئيس اللجنة الشعبية في مخيم عايدة رحب فيها بالزيارة المهمة لرئيس الدائرة والتي تاتي في ظل الظروف الصعبة التي يعاني منها مخيم عايدة وسائر المخيمات وقد قدم شرحا مختصرا عن وضع اللجنة الشعبية وما تقدمة من خدمات على مستوى المخيم وقد استمع د ابو هولي خلال الاجتماع الى شرح من قبل مسؤولي المؤسسات عن البرامج والانشطة التي تقوم بها والصعوبات التي تواجهها، وقد ابدى رئيس الدائرة ارتياحه الكبير من البرامج والانشطة التي تقوم بها المؤسسات التي تقودها مجموعة من الشباب الواعد ووعد بتقديم المساعدات اللازمة للاستمرار وتطوير العمل فيه