الرئيسية / الأخبار الهامة / تقرير إسرائيلي: السلطة الفلسطينية تُسيطر على المناطق بالضفة الغربية وغور الأردن

تقرير إسرائيلي: السلطة الفلسطينية تُسيطر على المناطق بالضفة الغربية وغور الأردن

أكدت صحيفة (يسرائيل هيوم) أنه سيطرح اليوم، على طاولة الكنيست، تقرير كتبته حركة (رجافيم) اليمينية، والذي يزعم أن السلطة الفلسطينية، تقوم من خلال النشاط الزراعي المكثف، بتمويل “الاستيلاء” الاستراتيجي على المناطق في الضفة الغربية.

ويتم تنفيذ النشاط وفقاً لخطة منظمة، خاصة في المنطقة (ج)، التي تقع تحت السيطرة الكاملة لإسرائيل، من أجل فرض الحقائق التي ستحدد المناطق الفلسطينية

وأوضحت الصحيفة، أن توقيت نشر التقرير، يبرز في ضوء أمر رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، قبل أسبوعين، بتأجيل إخلاء قرية (الخان الأحمر) البدوية، رغم موافقة المحكمة العليا على إخلائها وهدمها، وتقوم القرية في المنطقة (ج).
وهاجم معدو التقرير رد الحكومة على السيطرة الفلسطينية، ووصفوه بأنه “ضعيف جداً إلى حد لا يُشعر به”، ووفقاً للنتائج، يتم تنفيذ النشاط عبر ثلاثة طرق، الأول: هو شق الطرق وبناء مئات الكيلومترات من الطرق الزراعية؛ لتمكين الوصول إلى الأرض في النقاط الاستراتيجية، بما في ذلك غور الأردن، غوش عتصيون، أريئيل والسامرة، جبل الخليل، شرق بنيامين وغيرها.

الوسيلة الثانية: هي السيطرة على مصادر المياه، بما في ذلك الينابيع بالقرب من المستوطنات الإسرائيلية، وحفر شبكات من آبار المياه في المناطق الصحراوية، وبناء أحواض الصرف، وتحويل مجاري المياه، ونشر مئات الكيلومترات من أنابيب المياه وبناء خزانات المياه.

الطريقة الثالثة: هي الاستيلاء على الأراضي من خلال النشاط الزراعي، ويصل نطاق هذا النشاط إلى آلاف الدونمات، ويصف التقرير الاختيار المتعمد للنقاط ذات الأهمية السياسية والأمنية، ويكشف المنظمات التي تخطط وتدير النشاط، أحد الأمثلة الواردة في التقرير: طريق تم شقها بين شرق غوش عتصيون والبحر الميت.

وقال التقرير: إنه “إذا لم تعد الحكومة إلى رشدها فإن الخطة الفلسطينية، ستُحدث تغيرات لا يمكن إصلاحها