الرئيسية / الأخبار الهامة / اللجنة الوطنية للمقاطعة تدعو لأوسع مشاركة في إضراب وتظاهرات الغضب ضد “برافر”

اللجنة الوطنية للمقاطعة تدعو لأوسع مشاركة في إضراب وتظاهرات الغضب ضد “برافر”

دعت تدعو اللجنة الوطنية الفلسطينية لمقاطعة إسرائيل وسحب الاستثمارات منها وفرض العقوبات عليها، جماهير الشعب الفلسطيني في كافة أماكن تواجده إلى المشاركة الفعالة في الفعاليات الشعبية المعلنة، والاستجابة إلى الإضراب العام الاثنين، 15/7/2013، الذي دعت إليه الأحزاب والمؤسسات الجماهيرية الفلسطينية في أراضي 48، حتى إسقاط “مخطط برافر”.

فرض العقوبات على إسرائيل ومقاطعتها

وجاء في بيان صادر عن اللجنة الوطنية الفلسطينية للقاطعة: “يهدف هذا المخطط الاستعماري الاقتلاعي (برافر) إلى مصادرة مئات آلاف الدونمات من الأراضي الفلسطينية، وإخلاء وتدمير عشرات القرى والتجمعات السكنية البدوية الفلسطينية في النقب، واقتلاع وتهجير عشرات الآلاف من البدو العرب الفلسطينيين من أراضيهم وبيوتهم، بشكلٍ قسري.”

وناشدت اللجنة الوطنية “كل أصحاب الضمائر الحية في العالم إلى تصعيد مقاطعة إسرائيل، وسحب الاستثمارات منها، وفرض العقوبات عليها (BDS) في كافة المجالات، العسكرية والاقتصادية والأكاديمية والثقافية والرياضية، لوقف هذا المخطط الاقتلاعي الخطير.”

تجميد عضوية البرلمان الإسرائيلي في الاتحاد البرلماني الدولي

ودعت اللجنة الوطنية للمقاطعة “الاتحاد البرلماني الدولي (Inter-Parliamentary Union) لتجميد عضوية البرلمان الإسرائيلي إلى أن يلغى ’مخطط برافر‘ وجميع القوانين العنصرية التي تتعارض مع مبادئ الاتحاد، وبالذات مبدأ ’حماية وتعزيز حقوق الإنسان‘، والتي تتناقض مع مواثيق الأمم المتحدة.”

وفي ختام البيان الموقع باسم سكرتاريا اللجنة الوطنية للمقاطعة جاء: “لنتصدى جميعًا لمخططات دولة الاحتلال والأبارتهايد.”