الرئيسية / أخبار مخيمات اللجوء / اللجان الشعبية: مخيمات اللاجئين في لبنان بحالة مأساوية

اللجان الشعبية: مخيمات اللاجئين في لبنان بحالة مأساوية

 اكد امين سر اللجان الشعبية الفلسطينية في بيروت احمد مصطفى ان المخيمات الفلسطينية في لبنان تعيش حالة مأساوية نتيجة سوء اوضاع البنية التحتية وشبكات الصرف الصحي وعدم توفر مياه في بعضها، ومئات المنازل التي تحتاج الى ترميم وتهدد بالخطر ساكنيها، ناهيك عن تباطؤ الاونروا في تنفيذ مشاريع البنى التحتية في عدد من المخيمات حيث توقف تنفيذ بعضها وبعضها الآخر لا زال ينتظر. 

وحذر مصطفى من النتائج الكارثية التي قد تحدث نتيجة وجود عشرات من المنازل التي لا تصلح للسكن، حيث اكدت الايام الماضية، خاصة بعد هطول الامطار، ان هناك مشكلة قادمة قد تكون اسوأ من المشاكل السابقة ما يدعونا الى دق ناقوس خطر على الهيئات المعنية خاصة وكالة الغوث المبادرة فورا لمعالجتها.

واكد مصطفى ان لدينا الكثير من الملاحظات على مشروع البنى التحتية الذي انجزته الاونروا مؤخرا وهي ملاحظات سبق وان تحدثنا بها وحذرنا من وجود ثغرات كثيرة ناتجة عن سوء الادارة وغياب الرقابة الفعلية سواء من قبل وكالة الغوث او من قبل المجتمع المحلي الذي ما زال مستبعدا عن الاشراف الفعلي على المشاريع.

ودعت اللجان الشعبية وكالة الغوث الى المبادرة فورا لمعالجة عشرات المشاكل خاصة ترميم المنازل الآيلة للسقوط في اية واستكمال ترميم شبكة البنى التحية في بعض الاحياء في مخيمي برج البراجنة وشاتيلا وحل مشكلة فيضان المياه ودخولها الى المنازل خاصة في جورة التراشحة في مخيم برج البراجنة.

وحملت اللجان الاونروا مسؤولية التداعيات المتولدة عن جميع هذه الثغرات، ودعت الى المزيد من الرقابة المالية والاشراف الميداني لضمان حسن سير العمل والتشاور مع اللاجئين وممثليهم حول الطرق الاسلم لادارة مثل هذه المشاريع الهامة، مؤكدة انها سنبقى العين الساهرة على مصالح شعبنا في متابعة همومه وقضاياه معالجة جميع المشكلات ولضمان الانجاز بأفضل الاشكال الممكنة.