الرئيسية / أخبار مخيمات اللجوء / اعتصام جماهيري حاشد بحضور نيابي وحزبي لبناني وفلسطيني في الاسكوا لإقرار حقوق اللاجئين في لبنان

اعتصام جماهيري حاشد بحضور نيابي وحزبي لبناني وفلسطيني في الاسكوا لإقرار حقوق اللاجئين في لبنان

اعتصام جماهيري حاشد بحضور نيابي وحزبي لبناني وفلسطيني في الاسكوا لإقرار حقوق اللاجئين في لبنان

نظم الائتلاف الفلسطيني اللبناني لحملة حق العمل للاجئين الفلسطينيين في لبنان ومؤسسات المجتمع المدني والقوى السياسية، تحت شعار: “معاً من أجل إقرار حقوق اللاجئين الفلسطينيين في لبنان”، اعتصاما جماهيريا حاشدا بحضور نيابي وحزبي لبناني وفلسطيني أمام مبنى الاسكوا ـ بيروت، اليوم السبت (30/4/2011)، استمر من الساعة الحادية عشرة وحتى الواحدة ظهراً…

كتلة الوفاء للمقاومة
وألقى النائب عن كتلة الوفاء للمقاومة التابعة لحزب الله، الأستاذ علي فياض كلمة شددت على حق اللاجئين الفلسطينيين بالحصول على حقوقهم المدنية والانسانية.

الحزب السوري القومي الاجتماعي
وشدد عميد شؤون فلسطين في الحزب السوري القومي الاجتماعي، الاستاذ هملقارت عطايا على حرص حزبه للتخفيف من وطأة التجاهل المريب لحقوق اللاجئين بالعيش الكريم والكرامة الانسانية. والعمل على الغاء قانون منع التملك العقاري.

حركة أمل
كما ألقى الاستاذ محمد الجباوي، عضو المكتب السياسي لحركة أمل، ممثلا رئيس المجلس النيابي اللبناني نبيه بري كلمة أكد فيها على ضرورة اعضاء اللاجئين الفلسطينيين حقوقهم. وأن حركة أمل ستقف الى جانب الفلسطيني في سبيل تحصيل حقوقه.

كلمة الائتلاف
وألقت الاستاذة ليلى العلي كلمة الائتلاف فدعت الى تطوير وتصحيح الاسباب الموجبة التي استند اليها النواب في اقرار التعديلين على قانون العمل والضمان الإجتماعي. مضيفة أن الإبقاء على إجازة العمل بهدف تمييز الفلسطينيين عن غيرهم من المواطنين اللبنانيين وتخوفا من اسقاط صفة اللاجئ عن الفلسطيني، إدعاء غير دقيق بدليل تمتع اللاجئين الفلسطينيين في عديد البلدان بحق العمل دون مساس بمكانتهم القانونية السياسية كلاجئين.

داعية إلى إقرار حق العمل بحرية بدون اجازة العمل واستثناء اللاجئين الفلسطينيين منها. وإستثنائهم ايضا من مبدأ المعاملة بالمثل من أنظمة النقابات التي تحوي على هكذا مواد، بما يتيح للاجئ الفلسطيني العمل في المهن الحرة في لبنان التي تفرض الإنتساب إلى النقابات.

مذكرة الائتلاف
ودعا الأستاذ هيثم أبو الغزلان الى تعديل قانون التملك العقاري ومنح اللاجئ الفلسطيني حق التملّك العقاري بغرض السكن أو العمل. وتصحيح وضع الملاك اللاجئين الذين خسروا ممتلكاتهم العقارية أو لم يستطيعوا تسجيلها.

كما أشار الى معاناة ما بين 3000 – 5000 3000 – 5000 فلسطيني وتغييبهم عن الحياة ومن التمتع بكافة حقوق الإنسان بسبب حرمانهم من أوراق ثبوتية تسمح لهم بممارسة حياتهم بشكل طبيعي في الزواج والإنجاب وارتياد المدارس والعمل والتنقل …الخ.

وطالب الحكومة بالإسراع بإعادة إعمار مخيم نهر البارد وعودة النازحين إلى منازلهم. والسماح بإدخال مواد البناء إلى المخيمات الفلسطينية في لبنان، بما يلبي حاجات الكثافة السكانية بتطوير البنية التحتية السكنية، ضمن إطار الحق بالسكن اللائق.

المذكرة لرئيس المجلس النيابي
وفي الختام قدم ابو الغزلان باسم الائتلاف مذكرة إلى دولة الرئيس نبيه بري رئيس المجلس النيابي اللبناني تحت عنوان: “معا من أجل اقرار حقوق اللاجئين الفلسطينيين في لبنان ومن أجل حق العودة” تسلمها بالنيابة عنه الاستاذ محمد البجاوي.