اجليل الشمالية

المقدمة

احتلت قرية اجليل الشمالية من قبل الاحتلال الصهيوني بتاريخ3 نيسان، 1948, وكانت تبعد عن مركز المحافظة15 كم شمال شرقي يافا, ويبلغ متوسط ارتفاعها عن سطح البحر 25 متر

ملكية الارض

يمتلك الفلسطينيين من ملكية الأرض 1,900 دونم, والصهاينة يملكون 521 دونم , أما المشاع فهي من مجمل المساحة 29 دونم ويبلغ المعدل الإجمالي 2,450 دونم

إستخدام الأراضي عام 1945

تم استخدام أراضي أهالي القرية المزروعة بالحمضيات 183 دونم واليهود لا يملكون شيئا, وأراضي مزروعة بالبساتين المروية 13 دونم واليهود لا يملكون شيئا وأراضي مزروعة بالحبوب1,574 دونم واليهود يملكون 474 دونم, وأراضي مبنية 7 دونم واليهود لا يملكون شيئا وأراضي صالحة للزراعة1,770 دونم واليهود يملكون 474 دونم, وأراضي بور 152 دونم واليهود يملكون 47 دونم

التعداد السكاني

عام 1922 بلغ عدد السكان 154نسمة وعام 1931بلغ عدد السكان 305 نسمة ,وعام 1945 بلغ عدد السكان 190نسمة, وعام 1948 بلغ عدد السكان 220 نسمة , وعام 1998 يقدر عدد اللاجئين 1,354 نسمة

القرية قبل الإغتصاب

كانت القرية تقع على قمة تل مسرفة على البحر الأبيضالمتوسط غربا, وعلى رقعة أرض مستوية واسعة شرقا. وكانت إجليل الشمالية تبعد نحو 100متر عن شقيقتها قرية إجليل القبلية. ومن الجائز أن تكون القرية سميت بهذا الاسمتيمنا بالشيخ صالح عبد الجليل. وكانت تنتشر على شكل مستطيل ممتد من الشمال الىالجنوب, في موازاة طريق يافا- حيفا العام الساحلي. وقد بنيت منازلها بالأسمنت أو بالطوب وكان سكانها في معظمهم من المسلمين, ويعنون بزراعة أسست في سنة 1945, وكان يؤمها تلامذة إجليل القبلية أيضا. وقد سجل فيها 64 تلميذا في سنة تأسيسها. وكان فيالقرية أيضا مسجد, وبضعة محلات. في 1944\1945, كان ما مجموعه 183 دونما مخصصاللحمضيات والموز, و 1574 دونما للحبوب, و13 دونما مرويا أو مستخدما للبساتين. وكانسكانها يعنون بصيد السمك أيضا, فضلا عن الزراعة وقد احتوى موقع أثري في القرية علىأرضيات من الفسيفساء, و على أسس من أبنية دارسة, وعلى مقلع حجارة.

إحتلال القرية وتطهيرها عرقيا

احتلت إجليل الشمالية وقت احتلال شقيقتها إجليل القبلية.

القرية اليوم

تقع غليل يام ( 134174), التي أسست في سنة 1943 على ماكان تقليديا من أراضي القرية, الى الشرق من موقع القرية.

المغتصبات الصهيونية على اراضي القرية

أقيمت عام 1943 مستعمرة “جليل يام” على أراضيها.