الرئيسية / فعاليات إحياء ذكرى النكبة / فعاليات إحياء ذكرى النكبة 64 / إحياءًا لذكرى النكبة 64 : أمسية أدبية حاشدة في ديراستيا

إحياءًا لذكرى النكبة 64 : أمسية أدبية حاشدة في ديراستيا

نظمت بلدية ديراستيا مساء أمس أمسية أدبية حاشدة ضمن فعاليات إحياء الذكرى (64) للنكبة وأفاد رئيس بلدية ديراستيا نظمي سلمان ” أن الأمسية نظمت تحت رعاية عطوفة محافظ محافظة سلفيت  عصام أبو بكر  واللجنة الوطنية العليا لإحياء ذكرى النكبة ، وقد حضر الأمسية محافظ سلفيت عصام أبو بكر و رئيس بلدية ديراستيا ونظمي سلمان وأعضاء بلدية ديراستيا وأحمد بني نمرة عضو اللجنة الوطنية للدفاع عن حق العودة ونزار الدقروق مسؤول اللجنه الشعبية في محافظة سلفيت ومدير تربية سلفيت رفيق سلامة رئيس مؤسسة شركاء للتنمية المستدامة ونصفت الخفش وعلي  القاق ممثلاً لحركة فتح إقليم سلفيت وعدد من أعضاء لجنة الاقليم وممثلي القوى الوطنية والمؤسسات الرسمية والأهلية في محافظة سلفيت وحشد كبير من ديراستيا والبلدات والقرى المجاورة ورؤساء البلديات والمجالس المحلية في محافظة سلفيت.

وقد أفتتحت الأمسية بتلاوة من آيات الذكر الحكيم رتلها الطالب مصعب عقل ثم الوقوف للنشيد الوطني الفلسطيني وقراءة الفاتحة على أرواح الشهداء ، وقد ألقى رئيس بلدية ديراستيا نظمي سلمان كلمة ترحيبية بالحضور “أكد فيها على مواصلة شعبنا لمسيرة الكفاح والنضال لتحقيق الحقوق العادلة للشعب الفلسطيني وعلى رأسها حقه في العودة وتقرير المصير وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس بقيادة الرئيس أبو مازن” وقدم الشكر والتقدير لكل من ساهم في دعم هذه الامسية الادبية الملتزمة  في ديراستيا فيما قدم الفنان رزق زيدان ابن ديراستيا القادم من الأردن العديد من الوصلات الوطنيه وقدم الزجالان نظام سلمان أبو منيار وأبو النور فقرة زجلية هادفة عن النكبة ووادي قانا المهدد بالتهويد والمصادرة بمشاركة كل من العازفين مقبل عوض ومحمد علي زيدان وألقيت قصائد شعرية للشاعر ناجح زيدان والشاعر رزق أبو ناصر وقدمت فرقة ديراستيا للدبكة الشعبية لوحات من التراث الفلكلوري الفلسطيني.

وقد تم تكريم محافظ سلفيت عصام أبو بكر والفنان رزق زيدان من قبل بلدية ديراستيا في نهاية الأمسية وتولى عرافة الأمسية أنور عقل.